اخبار

تعرف على مهرجان “بوجلود” في المغرب … كرنفال شعبي عريق

تعرف على مهرجان "بوجلود" في المغرب

تعرف على مهرجان “بوجلود” في المغرب، مهرجان “بوجلود” هو أحد أبرز المهرجانات الثقافية في المغرب، ويُعتبر تجسيدًا للتراث الأمازيغي وروح المقاومة في منطقة سوس في جنوب البلاد. يقام هذا المهرجان سنويًا في مدينة الدشيرة، ويجمع بين الفعاليات الثقافية والترفيهية التي تحاكي التقاليد المحلية وتراث المنطقة. يعتبر مهرجان “بوجلود” فرصة للاحتفال بتراث المغرب واستكشاف ثقافته الغنية. ومن خلال موقع الحرة نيوز سوف نتعرف على على مهرجان “بوجلود” في المغرب.

معلومات عن مهرجان “بوجلود” في المغرب

بوجلود أو بيلماون (بالأمازيغية ⴱⵉⵍⵎⴰⵡⵏ) هو مهرجان فلكلوري تراثي مغربي أمازيغي يقام سنويا بمناسبة عيد الأضحى في مدينة الدشيرة على بعد 10 كيلومتر إلى الجنوب من وسط مدينة أكادير. يقوم شخص أو أكثر بارتداء جلود الأضاحي، التي تم ذبحها، في العيد

ويعتبر مهرجان “بوجلود” فرصة للاحتفال والاستمتاع بالموسيقى والرقصات التقليدية والعروض الفنية، ويستقطب آلاف الزوار من داخل المغرب وخارجه. يشهد المهرجان أداءًا مبهجًا لفرق الأمازيغ والرايسات، وهي فرق موسيقية تعزف ألحانًا تقليدية باستخدام آلات موسيقية تقليدية محلية.

غالبا ما يبدأ الاحتفال بكرنفال بوجلود اليوم الثاني من أيام عيد الأضحى المبارك، يقوم الشباب بارتداء جلود الأغنام والماعز كما يضعون أقنعة على وجوههم ويقومون بالرقص والمرح ويتجولون في أزقة المدينة وفي أيديهم يحملون قوائم الأضاحي التي يطاردون بها من يصادفونهم في الطريق ويضربونهم بضربة خفيفة والهدف منها نشر الفرحة والضحك.

إقرأ أيضا:كيفية البحث عن عمل في المغرب 

بالإضافة إلى الفعاليات الثقافية، يتم تنظيم مسابقات وألعاب تقليدية، مثل سباق الخيول ومسابقة رمي السهام، لإضفاء جو من المرح والتسلية على المهرجان.

باختصار، يعد مهرجان “بوجلود” في المغرب فرصة رائعة للاستمتاع بالتراث الثقافي الغني للمنطقة واستكشاف التقاليد المغربية الأصيلة.

شاهد أيضًـا: معلومات عامة عن دولة المغرب

تعرف على مهرجان "بوجلود" في المغرب
تعرف على مهرجان “بوجلود” في المغرب

ما هي قصة بوجلود في المغرب ؟

عادات “بوجلود” في المغرب تتعلق بالاحتفال بالمهرجان والاستمتاع بالتراث الأمازيغي والثقافة المحلية. إليك بعض العادات الشائعة خلال مهرجان “بوجلود” في المغرب:

الاحتفالات التقليدية: يتم تنظيم عروض موسيقية تقليدية ورقصات فولكلورية تعكس التراث الأمازيغي. يشارك الفرق الموسيقية المحلية في تقديم الألحان والأغاني التقليدية باستخدام آلات موسيقية تقليدية مثل التبولة والغمبري والناي.

إقرأ أيضا:‌كيفية الحصول على عقد الازدياد  عبر الانترنت

الزي التقليدي: يُعتبر ارتداء الزي التقليدي جزءًا مهمًا من مهرجان “بوجلود”. حيث يرتدي الشباب جلود الأغنام والماعز ويضعون أقنعة على وجوههم ويقومون بالرقص ويتجولون في الأزقة وفي أيديهم يحملون قوائم الأضاحي.

الأنشطة الترفيهية: يتم تنظيم مسابقات وألعاب تقليدية، مثل سباق الخيول ومسابقة رمي السهام ومسابقات الألعاب الشعبية. يُشجع الزوار على المشاركة والاستمتاع بالأنشطة الترفيهية التقليدية التي تعزز جو المرح والترابط الاجتماعي.

تقديم الطعام: يُقدم خلال المهرجان الأطعمة التقليدية المغربية اللذيذة والحلويات المحلية. يمكنك تذوق الأطباق المميزة مثل التاجين والكسكس والحريرة والشاي المغربي التقليدي، والاستمتاع بتجربة تذوق النكهات الفريدة للمطبخ المحلي.

هذه بعض العادات الشائعة خلال مهرجان “بوجلود” في المغرب. يجب الإشارة إلى أن هذه العادات قد تختلف قليلاً حسب التقاليد والعادات المحلية في كل منطقة داخل المغرب.


باختصار، يعد مهرجان “بوجلود” في المغرب تجربة ثقافية فريدة تتيح للزوار فرصة اكتشاف التراث الأمازيغي والمشاركة في الاحتفالات المليئة بالموسيقى والرقص والأنشطة التقليدية. يمثل المهرجان فرصة للتواصل مع المجتمع المحلي والتعرف على ثقافة المنطقة وعاداتها. إذا كنت تبحث عن تجربة ثقافية رائعة في المغرب، فإن مهرجان “بوجلود” هو وجهتك المثالية للاستمتاع بالتراث والترفيه في قلب المغرب.

السابق
كيفية تشغيل الواتس اب على الكمبيوتر بدون هاتف WhatsApp
التالي
أفضل برنامج تقطيع الفيديو للاندرويد

اترك تعليقاً